الشرق الأوسط تفتتح الموسم العلمي والثقافي الثاني لكلية الصيدلة

عمان- تحت رعاية رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأوسط الدكتور يعقوب ناصر الدين عقدت كلية الصيدلة الموسم العلمي والثقافي الثاني بحضور عددا من أعضاء الهيئتين التدريسية والادارية والطلبة ومثلهم عميد كلية الصيدلة الدكتور عمار المعايطة.

وافتتح الموسم العلمي الدكتور يعقوب ناصر الدين بمحاضرة أستعرض بها الخطة الاستراتيجية والاجرائية الجديدة التي تتبعها الجامعة في تنفيذ سياساتها وأكد أن الجامعة التي تعلّم العلوم الاستراتيجية يتوجب عليها أن تقدم أنموذج لا يتحمل أي نوع من الخلل في مراحل الاعداد جميعها وشدد على أهمية وجود التحليل (SWOT Analysis)   الذي يساعد على تحديد نقاط القوة والضعف ،وإدراك نوعية التهديدات وطبيعة الفرص المتاحة والمؤثرة في العمل وأهميته في إعداد وتصميم الاستراتيجيات الخاصة بقطاع الأعمال والقيم الجوهرية التي يجب ان تتسم بها اي مؤسسة.

واشاد المعايطة بكلمته النجاحات الكبير التي حققتها الكلية وليدة للتوجيهات السديدة من رئاسة الجامعة بضرورة الخروج من الثكنات الاكاديمية الى رحاب تعزيز تجربة الطالب الجامعي المعاصر والتركيز على النشاطات اللاصفية وفتح أفاق الحوار والثقافة ومشاركة قصص نجاح مختلفة من كافة القطاعات الصيدلانية والطبية لتكون مصدر إلهام للطلبة.

وتقدم الأستاذ الدكتور خليل الطيف رئيس الأنشطة اللامنهجية بكلمة ترحيبية أكد من خلالها على النقلة النوعية التي شهدتها كلية الصيدلة والنهج الجديد التي ستتبعه لمصلحة الطالب وحثهم على التفكير العلمي والنقد البناء.

وتخللت الفعالية نقاش موّسع وجه به الطلبة عددا من الاسئلة لرئيس مجلس الأمناء وعميد الكلية مما عكس وعيهم واهتمامهم في التطور والنجاح.