رسالة العميد

تُعد عمادة شؤون الطلبة أحد الأركان الرئيسة في جامعة الشرق الأوسط، وقد تبوأت هذه المكانة العظيمة لارتباطها الوثيق والمباشر بالطلبة ولأنها تحمل على عاتقها مسؤوليات الطلبة وأولتهم جل اهتمامها.
وتعمل عمادة شؤون الطلبة بشكل دؤوب ومستمر طيلة مسيرة الطالب الجامعية على بناء شخصيته المتكاملة من الناحية الفكرية والإجتماعية والنفسية والبدنية والعمل على صقلها وتنمية الاتجاهات الإيجابية لديه من خلال توفير بيئة جامعية مناسبة، وإتاحة فرص المُشاركة في الأنشطة اللامنهجية المتنوعة والتي من شأنها أن تُعد خريجاً مميزاً وقيادياً يُسهم في بناء مجتمعه ورفعته.
كما وتعد عمادة شؤون الطلبة همزة الوصل بين الطلبة ووحدات الجامعة الأخرى من جهة والمجتمع المحلي من جهة أخرى، والعمل على تعميق الحس الوطني لدى الطلبة وترسيخ مبادئ الحوار والحرية والمسؤولية المجتمعية والديمقراطية والريادة والتميز.

عميد شؤون الطلبة
الدكتور مأمون حنيطي