جامعة الشرق الأوسط تكرم السفير البريطاني بمناسبة انتهاء عمله الرسمي في المملكة

عمان – برعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور محي الدين توق، أقامت جامعة الشرق الأوسط حفل عشاء بهيجا على شرف السفير البريطاني في الأردن، سعادة السيد ادوارد اوكدن، وذلك تكريما من الجامعة له وتقديرا لجهوده بمناسبة انتهاء عمله الرسمي في المملكة.

وحضر الحفل، الذي أقيم في رحاب الجامعة، رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأوسط الدكتور يعقوب ناصر الدين، ورئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد الحيلة، وشخصيات من القطاع العام والخاص، وعدد من سفراء الدول العربية والأجنبية، ورؤساء الجامعات الأردنية، وحشد من الصحفيين والإعلاميين والأكاديميين .

وأكد السفير البريطاني في الأردن، إدوارد أوكدن،  في كلمة له، ابتدأها بالبسملة، على عمق الشراكة ما بين المملكة المتحدة والأردن، مشددا على التزام بريطانيا بدعم المملكة في جميع المجالات وعلى مختلف المستويات الامنية والاقتصادية والسياسية والتعليمية وغيرها، مشيدا بذات الوقت بدور جامعة الشرق الأوسط في ترجمة هذه العلاقة فيما يتعلق بتعزيز تبادل الخبرات الاكاديمية والمعرفية، وتحقيق طموحات التعليم في الأردن من خلال عولمه، متجسدة بإقامة شراكات مع عدد من الجامعات البريطانية العريقة.

رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأوسط، الدكتور يعقوب ناصر الدين، ثمن في كلمة له خلال الحفل، الجهود التي قدمها السفير أوكدن لتعزيز وتعميق العلاقة التاريخية والإستراتيجية التي تجمع بين البلدين الصديقين، مستذكرا دوره الفاعل في توفير عوامل النجاح لمؤتمر لندن 2019 “فرص ونمو” لدعم الاقتصاد الأردني، مشيرا في ذات الوقت إلى مساندته الشراكة الاكاديمية القائمة ما بين جامعة الشرق الأوسط وجامعتي بيدفوردشير وستراثكلايد البريطانيتين، وذلك ضمن إستراتيجية الجامعة لتحويل حرمها الجامعي إلى حرم دولي، مستجيبة بذلك إلى رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني للنهوض بقطاع التعليم العالي والبحث العلمي، واستقطاب المزيد من الطلبة العرب حتى يتلقوا التعليم الجامعي البريطاني في الأردن .

وعبر نائب رئيس جامعة بدفوردشير البريطانية، الأستاذ الدكتور ديفيد مايكل، عن فخره واعتزازه بالشراكة القائمة مع جامعة الشرق الأوسط، مبينا أن التعليم يمثل الساحة الفضلى للتعاون ما بين المملكة المتحدة والمملكة الأردنية الهاشمية، مؤكدا ان الشباب الأردني يدرك تماما أن التعليم هو مفتاح المستقبل، لتطور بلدهم ومستقبلهم، مبيا أن الشراكة مع جامعة الشرق الأوسط قادرة على إحداث تحول في مستقبل البلدين لتحقيق النجاح لأجل الأجيال القادمة.

وفي نهاية الحفل، قدم رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأوسط الدكتور يعقوب ناصر الدين، سجادة محلية، حيكت بأيدي أردنية إلى السفير البريطاني إدوارد أوكدن، تكريما لعمله الدؤوب في المملكة طيلة خمس سنوات، كما تم تكريم راعي الحفل، وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور محي الدين توق بدرع الجامعة.