دور الكونغرس في صنع السياسة الخارجيّة للولايات المتحدة الأمريكية.. رسالة ماجستير في جامعة الشرق الأوسط

عمان – نوقشت في جامعة الشرق الأوسط رسالة ماجستير في تخصص العلوم السياسية في كلية الآداب والعلوم بعنوان ” دور الكونغرس في صنع السياسة الخارجيّة للولايات المتحدة الأمريكية..  الحرب على العراق في عام 1991م وعام 2003م نموذجاً”، للباحث أحمد محمد صبحي أحمد.

وهدفت الدراسة إلى التعرّف على دور الكونغرس في السياسة الخارجيّة الأمريكية، وبالتحديد بيان موقفه  من قرار الحرب على العراق عامَي 1991م و2003م.

ولتحقيق غايات هذه الدراسة، تم استخدام منهج صنع القرار، إضافة إلى المنهج النظمي، الذي يركز على التفاعل بين عناصر المنظومة، سواء على المستوى الداخلي أو الخارجي، حيث قامت الدراسة على افتراض أن السلطة التنفيذية تمارس تأثيراً على السلطة التشريعية لتحقيق أغراض سياسية من خلال إضفاء الصفة القانونية عليها، وخصوصاً بما يتعلق بقرار الحرب والذي يعبر عن إرادة سياسية في جوهره.

وتوصلت الدراسة إلى نتائج عدة أهمها أن قرارات الكونغرس فيما يتعلق بالسياسة الخارجية، جاءت متأثرة بالعوامل والمؤثرات الداخلية، التي تلعب دور في توجيه أعضاء الكونغرس فيما يخصّ السياسية الخارجية، مثل اللوبيات والرأي العام. وأن الإدارة الأمريكية قد لجأت إلى أساليب ووسائل من خارج الإطار الدستوري بغرض الدفع باتجاه تمرير قراري الحرب عام 1991م وعام 2003م

وأوصت الدراسة بحلّ الخلافات العربية العربية ضمن الإطار العربي، وما يقتضيه ذلك من تفعيل دور مؤسسات العمل العربي المشترك، وضرورة تفعيل وتعزيز دور جماعات الضغط المؤيدة والموالية للقضايا العربية داخل النظام السياسي الأمريكي من أجل الدفع باتجاه إقرار قرارات تتوافق مع المصالح العربية على المستوى الاستراتيجي.

وتألفت لجنة المناقشة من الاستاذ الدكتور عبدالقادر محمد فهمي الطائي مشرفا ورئيسا، والدكتورة ريما لطفي حميدان عضوا داخليا، والأستاذ الدكتور محمد حمدان المصالحة عضوا خارجيا من الجامعة الأردنية.