مجلس عمداء جامعة الشرق الأوسط يعقد جلسته “إلكترونياً”

عمان – نظراً للظروف الراهنة التي يمر بها الوطن، ونتيجة تداعيات آثار فيروس كورونا، عقد مجلس العمداء في جامعة الشرق الأوسط، برئاسة رئيس الجامعة، الأستاذ الدكتور محمد الحيلة، اجتماعاً باستخدام تقنية الإتصال المرئي عن بعد، مستفيداً من أدوات تقنيات التعليم الإلكتروني، والمعمول بها في الجامعة.
وتطرق الإجتماع، الذي شهد مشاركة فريق المساندة من دائرة القبول والتسجيل، وديوان رئاسة الجامعة، لمناقشة المواضيع الطارئة والمتعلقة بالشأن الأكاديمي، خاصةً مجريات سير العملية التعليمية من خلال نظام التعليم الإلكتروني في الجامعة، وبحث الخطط القائمة والمعدة لهذه الظروف الإستثنائية من جانب كل كلية ودائرة في الجامعة.
وقدم السادة العمداء إيجازاً عن سير العملية التعليمية الإلكترونية في كل الكليات، والإجراءات التي اتبعتها حتى تدوم العملية التدريسية الإلكترونية بكل يسر وسهولة، وذلك بالتواصل والتنسيق المستمر مع لجنة التعلم عن بُعد، مع الحرص على استخدام التقنيات المناسبة لإدامة التعلم عن بُعد، خاصةً أدوات البث المباشر.
وفي ذات السياق، ناقش الاجتماع متابعة الإجراءات التي قامت بها الجامعة للتأكد من احتياجات الكوادر التدريسية والإدارية والطلبة، لحثّهم على الالتزام بتطبيق قرار قانون الدفاع 2، والمكوث في البيوت لحين انقضاء هذه المحنة.
وأكد المجلس في نهاية جلسته، على استمرارية إنعقاده بصورة إلكترونية لحل كافة الإشكاليات التي تواجه العملية التعليمية، في الوقت الذي شدّد على أنه عند حسن ظن الوطن وقائدة المفدّى في مواجهة المخاطر، مترجِماً نداء الواجب الذي يجب على كل مخلص ووطني أن يقوم به تجاه وطنه.