آخر الأخبار

فريق جامعة الشرق الأوسط (نعدّ القادة) يتأهل للمرحلة الثانية في مسابقة (ض) للمحتوى الرقمي العربي

تأهل فريق جامعة الشرق الأوسط (نعدّ القادة) للمرحلة الثانية من مسابقة (ض) للمحتوى العربي الرقمي، التي أطلقتها مبادرة (ضاد)، وهي إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد؛ بهدف تمكين شبابنا بمزيد من المهارات؛ ليكونوا سفراء عالميين للغتنا الأم، مستخدمين أحدث وسائل التكنولوجيا لإبراز مكانتها وجمالياتها.
شارك فريق (نعدّ القادة) بالمبادرة في مجال الاقتصاد والأعمال، من خلال مقالة حملت عنوان: (تطبيقات الذكاء الاصطناعي في مجال التعليم). وتألف الفريق من الطالبات: فرح جرار/ كلية تكنولوجيا المعلومات، وحنين عبد الدين/ كلية العلوم التربوية، ولارا العسيلي/ كلية الآداب والعلوم. وفي هذا السياق أشارت المشرفة على المسابقة الدكتورة جمانة السالم من كلية الآداب والعلوم إلى أن اختيار اسم الفريق جاء بوحي من رسالة الجامعة في إعداد القادة من خلال تهيئة بيئة تعليميّة وبحثيّة إبداعية ورائدة، تحفز على التعلُّم والبحث العلمي وخدمة المجتمع، مشيدة بجهود جامعة الشرق الأوسط في النهوض باللغة العربية، ودعمها الدائم جميع الجهود المبذولة لحمايتها ولتمكينها في النفوس.
وقال الدكتور بسام الشربجي مدير مركز التعلم الإلكتروني، والتطوير الأكاديمي، وعضو هيئة التدريس في كلية تكنولوجيا المعلومات، إن تحفيز الطالبات على اختيار هذا الموضوع للمقالة الفائزة في هذه المرحلة من مراحل المبادرة جاء انطلاقًا من أهميّة تفعيل التكنولوجيا الحديثة، وبخاصة علم الذكاء الاصطناعي وتطبيقاته في مجالات الاقتصاد والأعمال، والتعليم، مؤكدًا أهمية دور الجامعات في تحقيق أهداف مسابقة(ض) للمحتوى الرقمي العربي، وعلى رأسها تطوير تقنيات لتمكين اللغة العربية رقميًّا، ولإثراء المحتوى العربي على الإنترنت.
وتجدر الإشارة إلى أن المرحلة الثانية للمسابقة تتطلب أن تقوم الفرق المتأهلة بإعداد عرض مرئي (فيديو) قصير، مدته دقيقة حول محتوى المقالة، يتم عرضه في الحفل الختامي للجائزة أمام لجنة التحكيم والجمهور؛ لتحديد الفائز عن كل فئة فرعية.

شاهد أيضاً

التقرير الصحفي ليوم السبت 19-6-20210

شاهد المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *